منتدى ابلة نظيرة

كل ما يخص حواء من جمال ورشاقة وصحة ومطبخ
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أهلا من جديد يا زائر آخر زيارة لك لمنتدى ابله نظيره كانت في
آخر عضو مسجل brhamy فمرحبا بك ، نورت منتدى ابله نظيره يا لوول


شاطر | 
 

  من مكارم الاخلاق وفضل العلم للاول الاعدادى شرح جميل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أشرف حسام الدين



عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 09/10/2012

مُساهمةموضوع: من مكارم الاخلاق وفضل العلم للاول الاعدادى شرح جميل   الجمعة أكتوبر 12, 2012 2:35 am

مكارم الأخلاق ( حديث شريف )

عن أبى هريرة أن رسول الله قال : ( ما نقص مال من صدقة وما زاد الله عبداً بعفو إلا عزاً ، وما تواضع أحدٌ لله إلا رفعه ) رواه مسلم

المفردات
صدقة : ما يعطى على وجه القربى لله لا المكرمة ج ( صدقات ) عبداً : المراد ( إنسان ) ج ( عِباد –– عُبّاد - عبيد )
عزاً : المراد ( إكراماً ) × ذلاً عفواً : تسامح ولين × خصومة
تواضع : البعد عن التكبر × الكِبْر والتكبر رفعه : أكرمه وأعلى منزلته × حطَّه
--------------------------------------------------------------------------------------------
الشرح
يدعونا الرسول صلى الله عليه وسلم إلى التصدق على الفقراء والمساكين ، ويبين لنا أن الصدقة لا تنقص المال بل تزيده ، ويبارك الله فيما بقى ، ويدعونا إلى التسامح والعفو عن المسيء ليقتلع جذور العداوة بين الناس ويدعونا أيضا إلى التواضع وعدم التكبر على الآخرين ، وهذه الصفات تؤدى إلى أن يسود المجتمع علاقات الحب والصفاء والود والإخاء مما يساعد على زيادة الإنتاج فى المجتمع .
الجماليات
- ( ما نقص مال من صدقة ) : أسلوب نفى بــ( ما ) غرضه التوكيد على زيادة الأموال عن طريق الصدقات وليس نقصانها .
- ( صدقة ) : جاءت نكرة للتعظيم و للعموم والشمول فهى تشمل كل أنواع الصدقات
- ( ما زاد الله عبداً بعفو إلا عزاً ) : أسلوب قصر وتخصيص عن طريق النفى والاستثناء غرضه التوكيد والتخصيص على صفة التسامح والعفو .
- ( ما تواضع أحد لله إلا رفعه ) : أسلوب قصر وتخصيص عن طريق النفى والاستثناء غرضه التوكيد والتخصيص على صفة التواضع .
- ( نقص – زاد ) – ( تواضع – رفعه ) : تضاد يبرز المعنى ويوضحه ويقويه ويفيد الشمول والعموم .
رضى الله عنه – صلى الله عليه وسلم : كل منهما جملة اعتراضية غرضها الدعاء والتعظيم .
أنَّ رسول الله : أسلوب مؤكد بأنَّ ، يؤكد صدق رواية أبى هريرة .
أسئلة
س : إلام يدعونا الرسول (صلى الله عليه وسلم) في هذا الحديث الشريف ؟
ج:1- التصدق على الفقراء والمساكين 2- التسامح والعفو عن المسيء 3- التواضع وعدم التكبر على الآخرين
س : ما الذي يحرص عليه الإسلام ؟
ج : يحرص الإسلام على أن يعيش الناس في سلام ومحبة ويسود بينهم الوفاق والوئام .
س : ما واجبك نحو المسيء ؟ ولماذا ؟
ج : العفو عنه والتغاض عن مساوئه والإحسان إليه – لاقتلاع جذور العداوة بين الناس .
س : ما الذي بينه لنا النبي بشأن الصدقة ؟ وكيف تزيد الصدقة المال ؟
ج : أن الصدقة لا تنقص المال بل تزيده – لأن الله يبارك فيما بقى .
س : أيهما أفضل صدقة السر أم صدقة العلانية ؟
ج : صدقة السر لأنها تكون بين العبد وربه فلا تعلم شماله بما أنفقت يمينه .
س : ما اثر العمل بهذا الحديث على الفرد والمجتمع ؟
ج :على الفرد : يتقرب إلى الله بالعمل الصالح ويصبح محبوباً من الناس .
على المجتمع : تسود علاقات المحبة والصفاء والود والإخاء بين الناس فيزيد الإنتاج ويرقى المجتمع.
تدريبات
عن أبى هريرة أن رسول الله قال : ( ما نقص مال من صدقة وما زاد الله عبداً بعفو إلا عزاً ، وما تواضع أحدٌ لله إلا رفعه ) أ- هات مرادف ( نقص - تواضع - رفعه ) مضاد ( نقص - تواضع - عزاً ) جمع ( مال - صدقة) ؟
ب- إلام يدعونا النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الشريف ؟ ج- ما الذي بينه النبي صلى الله عليه وسلم بشأن الصدقة ؟
د- وضح أثر العفو عن المسيء ؟
هـ- ما أثر العمل بالحديث الشريف على الفرد والمجتمع؟
و- ( وما زاد الله عبداً بعفو إلا عزاً - زاد الله عبداً بعفو عزاً ) أيهما أجمل ؟ ولماذا ؟
( وما تواضع أحد لله إلا رفعه - تواضع أحد لله رفعه ) أيهما أجمل ؟ ولماذا ؟
ز- ما قيمة الجمع بين ( رفعه – تواضع ) ؟
♥♥ ضع علامة ( √) أو (×) أمام السلوك الطيب وغير الطيب
1- إنسان يرفع صوت المذياع ولا يراعي حق جاره ( )
2- صديق لا يساعد صديقه الذي وقع في أزمة ( )
3- طالب متواضع يحرص على مشاعر زملائه ( )
4- أعطي الغني الفقير صدقه ( )

3- فضل العلم والعمل
التعريف بالشاعر :

هو الأديب المصري مصطفي صادق الرافعي ولد بمحافظة القليوبية سنة 1880 حفظ القرآن علي يد والده وأصيب بمرض في أذنيه انتهي به إلى الصمم وله العديد من المؤلفات في مجال الأدب والكتابات الإسلامية وتوفي سنة 1937م

العلم طريق التقدم

إن المعارف للمعـــالي ســـــــلــم وأولو المعارف يجهدون لينعمـوا
والعــــــلم زينة أهله بين الـــوري سيان فيه أخو الغني والمعـــدم
فالشمـس تطلع في نهار مشــــــرق والبدر لا يخفيه ليــــل مظلـم
المفردات
المعارف : العلوم م/ معرفة المعالي : المراتب العالية المشرفة
السلم : آلة الصعود للأماكن العالية ج/ سلالم وسلاليم أولو : أصحاب
يجهدون : يبذلون جهدهم ويجتهدون زينة : افتخارا وعظمة ج/ زين وزينات
الورى : الخلق أو الناس سيان : متساوون لا فرق بينهم × مختلفون
الغني : الثري × الفقير المعدم ج/ الأغنياء المعدم : الفقير ج/ المعدمون
تطلع × تغرب نهار : المقصود ضياء × ليل ج/ نهر
مشرق : مضيء × مظلم البدر : القمر ج: بدور
ينعموا : يتمتعوا ويسعدوا والمراد يحصلون علي ما يريدون × يشقوا يخفيه × يظهره
الشرح
يوضح الشاعر أن العلم أساس العلا وأن أصحاب العلوم والمعارف هم الذين يجتهدون ليسعدوا ويحصلوا علي ما يريدون ويبين أن العلم يجعل لصاحبه مكانة عظيمة وشأن بين الناس ولا فرق بين الغني والفقير في العلم

الجماليات
( إن المعارف للمعالي ) : أسلوب مؤكد بإن وهو أسلوب قصر بتقديم الجار والمجرور للتخصيص والتوكيد
(المعارف للمعالي سلم) : تصوير جميل صور المعارف بالسلم الذي يوصل للمجد والرفعة
(المعارف) : جمع لتدل علي كثرة العلوم وتنوعها
(المعالي) : جمع لتدل علي كثرة وتنوع سبل المجد
(سلم) : نكرة للتعظيم
(أولو المعارف يجهدون) : تعبير جميل يدل على أهمية بذل الجهد من أجل الوصول للمكانة العالية
(تكرار كلمة المعارف) للتوكيد علي أهمية العلم
(يجهدون – ينعموا) : مضارعان للتجدد والاستمرار
(لينعموا) : تعليل لما قبلها وتوحي بأثر العلم علي الإنسان
(العلم زينة) : تصوير جميل شبه العلم بالزينة التي يتجمل بها الإنسان وهذا يدل علي فضل العلم
(الغني – المعدم) : تضاد يبين المعني ويقويه
(الوري) : معرفة للعموم والشمول
( سيان ) : توحي بالمساواة بين الناس في العلم
(الشمس تطلع في نهار مشرق) : تعبير جميل يدل علي أهمية العلم ويوحي بالتفاؤل
(نهار – مشرق) نكرة للتعظيم
بين شطري البيت الثالث مقابلة توضح المعني
(البدر لا يخفيه ليل مظلم) :تعبير جميل يدل علي ضرورة تخطي العقبات
وتصوير جميل صور الليل بإنسان يخفي والبدر بشيء مادي يخفي
( الشمس – البدر )(مشرق – مظلم ) ( البدر – الليل ) : تضاد يوضح المعني ويقويه

موقف الناس من العلم
وأخو العلا يسعى فيدرك ما ابتــــغى وسواه مــــن أيامـــــه يتظــــلــم
والخاملـــــــون إذا غدوت تلومـهم حسبوك فـــي أسمــــاعـــهم تترنم
فى النـــاس أحياء كأموات الوغـــى وخـــز الأســـنة فيهـــم لا يـــؤلــم

المفردات
العلا : الرفعة والمجد × الحقارة والوضاعة يسعي : يتحرك × يقبع ويجلس
يدرك : يفهم × يجهل ابتغي : أراد × رفض
سواه : غيره ج/ أسواء يتظلم : يشتكي
غدوت : ذهبت وانطلقت × رجعت وتوقفت تلومهم : تعاتبهم × تمدحهم
حسبوك : ظنوك × تأكدوا أسماعهم : آذانهم م/ السمع
تترنم : تغني × تنوح أحياء : علي قيد الحياة × أموات
الوغي : الحرب × السلم وخز : طعن
الأسنة : نصل الرماح م/سنان يؤلم : يؤثر ويتعب
الخاملون : الكسالي والمتقاعسون م/ خامل × النشيط والطموح

الشرح
يقول الشاعر أن طلاب العلم يسعون ويجتهدون ولكن هناك صنف آخر من الناس خامل لا يقوم بأي شيء ولا يتأثرون بأي شيء على الرغم من أن هذه الأشياء فيها فوائد للبشر فهم أموات بين الناس الأحياء لا يحسون بالحياة
الجماليات
(أخو العلي يسعي) : تعبير جميل يبين أهمية السعي لنيل الأماني وهو تصوير جميل صور فيه العلا بإنسان له أخ يسعي
(يسعي) : فعل مضارع يفيد التجدد والاستمرار
(يدرك ما ابتغي) : نتيجة لما قبلها
(مـــا) : موصولة تفيد العموم والشمول
من أيامه يتظلم : تصوير جميل للدنيا بإنسان أو شخص يشتكي منه الإنسان وسر جمالها التشخيص
( أخو العلي يسعي - من أيامه يتظلم ) : بين الشطرين مقابلة توضح المعنى وتقويه
(يتظلم) : فعل مضارع يفيد التجدد والاستمرار
من أيامه يتظلم : أسلوب قصر يفيد التخصيص والتوكيد بتقديم الجار والمجرور علي الفعل
الخاملون : جمع للكثرة إذا : أداة شرط تفيد اليقين والتحقق
تلومهم – تترنم : تضاد يوضح المعني ويقويه
حسب : استخدام الفعل يدل علي الفهم الخاطيء للخاملين
حسبوك في أسماعهم تترنم : تعبير جميل صور ما يسمعه الخاملون من عتاب ولوم بالغناء وهذا يدل علي عدم الاهتمام والسخرية
وعلاقتها بما قبلها نتيجة
في أسماعهم تترنم: أسلوب قصر يفيد التخصيص والتوكيد بتقديم الجار والمجرور
اعتمد الشاعر في الجمل السابقة علي الجمل الاسمية للتقرير والثبات وليفرق بين المتكاسل والخامل وكذلك المتضادات
في الناس أحياء كأموات الوغي : تصوير جميل للجاهلين بالأموات وهذا يدل علي عدم القيمة لهم وهو أسلوب قصر يفيد التخصيص والتوكيد
أحياء – أموت : بينهم تضاد يوضح المعني ويقويه
وخز – لا يؤلم : تضاد يوضح المعني ويقويه
وخز الأسنة فيهم لا يؤلم : تعبير يدل علي عدم الشعور والإحساس
أحياء – أموات : جاءوا جمع للكثرة
الأسنة: جمع ليدل علي شدة الجهل والألم الذي لا يؤثر فيهم
فيهم لا يؤلم : تقديم الجار والمجرور للتخصيص والتوكيد
نصيحة الشاعر لطلاب العلم
فاصـــدم جهالتهم بعلمك إنما صدم الجهــــالة بالمـــــعــارف أحــــــــزم
واخــــدم بلادا أنت مــــن أبنائــها إن البـــــــــــــلاد بأهلــــهــا تتقدم

المفردات
اصدم : واجه بقوة × اهرب وفر جهالتهم : طيشهم وحمقهم × علمهم
صدم : مقابلة وملاقاة × هروب أحزم : أنفع وأشد × اضر
اخدم : نمي وشيد × اهدم تتقدم : تتطور × تتخلف
الشرح
يوضح الشاعر أنه من الواجب علي صاحب العلم أن يواجه الجهل بالعلم حتى يقابل الجهلاء بقوة وعنف ولابد أن ينمي ويطور بلاده لأنه تربي فيها ولها فضل عليه فإن البلاد بأبنائها تتقدم فهم سر تطورها
الجماليات
اصدم : أسلوب أمر غرضه النصح والإرشاد
اصدم جهالتهم بعلمك : صور الجهالة بعدو يواجهه الإنسان والعلم بسلاح يواجه به العدو
إنما صدم المعارف : أسلوب قصر أداته إنما يفيد التخصيص والتوكيد
جهالتهم – المعارف: تضاد يوضح المعني ويقويه
صدم الجهالة بالمعارف : صور الجهالة بشيء مادي نواجهه بالعلم وهذا دليل علي قوة العلم
أحزم : توحي بالقوة في مواجهة الجهل
اخدم : أسلوب أمر غرضه النصح والإرشاد
بلاد : نكرة للتعظيم
انت من أبنائها : تصوير جميل صور البلاد بأم وهو أحد أبنائها وعليه رفعتها وتقدمها
إن البلاد بأهلها تتقدم : أسلوب مؤكد بإن وهو تعليل لما قبله
أسلوب قصر بتقديم الجار والمجرور علي الفعل يفيد التخصيص والتوكيد
لجأ الكاتب إلي الأساليب الخبرية والإنشائية لدفع الملل عن القارئ أو السامع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من مكارم الاخلاق وفضل العلم للاول الاعدادى شرح جميل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابلة نظيرة :: المناهج الدراسية المرحلة الإعدادية :: اللغة العربية :: الأول الإعدادى ترم أول-
انتقل الى: